المديرية العامة للزراعة والثروة الحيوانية والري تواصل مشروع إعادة تأهيل إنتاج قطاع الثروة الحيوانية في شمال حلب

دخل مشروع إعادة تأهيل إنتاج الثروة الحيوانية في شمال حلب المرحلة الثالثة والتي تقوم على تنفيذه المديرية العامة للزراعة والثروة الحيوانية والري التابعة لوزارة الإدارة المحلية والخدمات في الحكومة السورية المؤقتة.

ويأتي هذا المشروع ضمن الشراكة بين مؤسسات وزارة الإدارة المحلية والخدمات وهم المؤسسة العامة للأعلاف، والمديرية العامة للزراعة والثروة الحيوانية والري، والمؤسسة العامة لإكثار البذار، والمديرية تتابع المرحلة الأولى من مشروع إعادة تأهيل إنتاج قطاع الثروة الحيوانية في شمال حلب

وقال المدير العام للمؤسسة العامة للإعلاف أن الهدف من هذا المشروع هو التحصينات للثروة الحيوانية في الشمال السوري وأن فريق التحصينات أستهدف مناطق عمل المشروع والتي تشمل كل من: اعزاز، صوران، مارع، اخترين، الباب، بزاعة، قباسين الراعي، جرابلس، الغندورة، والقرى التي تتبع لكل منها.

وأضاف: أن المرحلة الثالثة من عمل التحصينات للثروة الحيوانية في الشمال السوري قد بدأت، وبلغ عدد الحيوانات الملقحة من الأبقار والأغنام والماعز 502210 وبلغ عدد المربين المستفيدين من اللقاحات 14816 وما تزال حملة التحصين مستمرة وحسب الجدول الزمني للقاح والحاجة لذلك.

ولفت المدير العام للمؤسسة العامة للإعلاف إن هذا المشروع يأتي ضمن تمويل من صندوق الائتمان لإعادة إعمار سوريا، وما زالت الحملة مستمرة لتحصين كافة الحيوانات (أبقار وأغنام والماعز) ضمن المناطق المستهدفة بالمشروع.

الدائرة الإعلامية في الحكومة السورية المؤقتة

أخبار متعلقة