"عبد الرحمن مصطفى" رئيس الحكومة السورية المؤقتة يجري زيارة تفقدية لمدينة بزاعة والباب في ريف حلب الشمالي

ضمن جولته التفقدية للاطلاع على الوضع العام، أجرى عبد الرحمن مصطفى رئيس الحكومة السورية المؤقتة اليوم الإثنين 10-8-2020 زيارة تفقدية شملت كل من مدينة الباب وبزاعة في ريف حلب الشمالي.

ورافق رئيس الحكومة وزير الدفاع اللواء "سليم ادريس"، والعقيد "محي الدين الهرموش" وزير الداخلية، ووزير الإدارة المحلية والخدمات "محمد سعيد سليمان"، ووزير الصحة الدكتور "مرام الشيخ"، ووزير العدل "عبد الله عبد السلام"،والأمين العام في الحكومة السورية المؤقتة الأستاذ "فائز نابي"، ومسؤول العلاقات الخارجية "ياسر الحجي".  

والتقى رئيس الحكومة وجهاء مدينة الباب في مقر قيادة فرقة الحمزة، والضباط والعسكريين في الفرقة بحضور قائد فرقة الحمزة "سيف أبو بكر" وقائد السلطان مراد "فهيم عيسى".

ودار الحديث أثناء الاجتماع على تشكيل لجان أمنية في منطقة "درع الفرات" وتضم هذه اللجان ممثلين عن الجيش الوطني والشرطة العسكرية والقضاء والشرطة المدنية، ووضع لجان أمنية في كل منطقة، وزيادة التنسيق والتعاون بين الأجهزة الأمنية والعسكرية فيه.

كما زار رئيس الحكومة والوفد المرافق له مقر الشرطة المدنية، والشرطة العسكرية، واطلع على التجهيزات والاستعدادات في مستشفى مدينة الباب والتقى مدير المستشفى واستمع منه الى أهم الاحتياجات الضرورية للمستشفى لمواجهة فيروس كورونا.

وتفقد رئيس الحكومة السورية المؤقتة أيضا مجلس مدينة بزاعة واطلع على احتياجات المجلس وسير العمل فيه والاحتياجات الضرورية واطلع على مسجد السلطان محمد الفاتح والتجهيزات المطلوبة فيه، ومعهد الفرقان لتعليم القرآن.

الدائرة الإعلامية في الحكومة السورية المؤقتة 

أخبار متعلقة