المؤسسة العامة لإكثار البذار: المتوقع أن يستفيد من كميات البذار المحسنة حوالي 6 آلاف مزارع في الموسم الزراعي القادم

صرح المهندس محمد ياسر أبرص مدير الإنتاج في المؤسسة العامة لإكثار البذار أن المؤسسة مستمرة في استلام بذار القمح الإكثاري من المزارعين المتعاقدين للموسم الحالي 2019-2020.

 

وبين أبرص: أنه لا يزال المزارعين المتعاقدين يوردون إنتاجهم الى مستودعات المؤسسة تباعًاً وأن كميات القمح الموردة من المزارعين المتعاقدين خضعت لمقاييس ومعايير إكثاريه دقيقة بدءاً من مرحلة التنقية والتفتيش الحقلي ومن ثم الاشراف على حصاد هذه الحقول ومروراً بسحب العينات وتحليلها وتجريمها وانتهاء بتوريد الكميات المقبولة الى مستودعات المؤسسة، وذلك تنفيذاً لخطة المؤسسة السنوية واستمراراً لبرنامج إكثار بذار القمح والحفاظ على الأصناف المحلية الذي بدأته المؤسسة منذ سنوات.

 

وأوضح: أن المؤسسة قدمت علاوة تشجيعية للمزارعين المتعاقدين وصلت حتى 22 $ للطن الواحد من بذار القمح زيادة عن سعر القمح العادي. وأن كميات القمح الموردة حتى الآن تقدر بحوالي 2000 طن ولايزال التوريد مستمراً حيث من المتوقع أن يتم استلام حوالي 3000 طن من البذار الجيد.

 

وأضاف: أنه يتم حالياً تخزين هذه الكميات ضمن شروط فنية دقيقة، وحفظها ومراقبتها من قبل الفنيين وذلك تمهيداً للبدء بعمليات غربلة البذار وتنظيفه من الشوائب وتعقيمه بمطهرات البذار الفطرية وذلك لتوزيعه وتقديمه للمزارعين في بداية الموسم القادم 2020 -2021، ومن المتوقع أن يستفيد من كميات البذار المستلمة حوالي 5000-6000 مزارع في الموسم الزراعي القادم.

 

ولفت المهندس محمد ياسر أبرص مدير الإنتاج في المؤسسة العامة لإكثار البذار بأن المؤسسة بدأت أعمالها ونشاطاتها منذ عام 2013 في شمال سورية، وتعمل بشكل أساسي على إنتاج وتوفير البذار المحلي المحسن لأهم محاصيل الحبوب واستيراد وإدخال أصناف بذار أجنبية رائدة وذات إنتاجية وجودة عالية كبذار البطاطا، من خلال فروعها على توفير أهم مستلزمات الإنتاج الزراعي للمزارعين من أسمدة ومبيدات ومخصبات بأسعار مخفضة مدعومة.

 

الدائرة الإعلامية في الحكومة السورية المؤقتة

أخبار متعلقة