وزير الداخلية يستعرض أهم الإنجازات والاستراتيجية المستقبلية

عرضت وزارة الداخلية في الحكومة السورية المؤقتة، أهم الإنجازات التي قدمتها منذ تشكيل الحكومة السورية المؤقتة برئاسة عبد الرحمن مصطفى حتى الآن.

وأوضح وزير الداخلية محي الدين هرموش عن حجم الإنجازات التي قدمتها وزارة الداخلية والاستراتيجية التي تعمل عليها وأهمها العمل على إحداث اكاديمية في وزارة الداخلية تشرف بشكل مباشر على تدريب وإعداد كوادر أكاديمية ومهنية من ضباط وصف ضباط وأفراد الشرطة الذين يتمتعون بكافة المؤهلات المطلوبة للشرطة الحديثة، وتأهيل ورفع قدرات الكوادر القائمة حالياً على رأس عملها، و إحداث وحدة مكافحة الإرهاب والتدخل السريع والتي سيكون لها دور أساسي وفاعل في منع وقمع الأعمال الإرهابية ، والعمل على إحداث إدارة للأمن الوطني تتبع لها جميع الأقسام الأمنية الموجودة في المناطق المحرّرة.

ولفت وزير الداخلية إلى أبرز الأعمال التي قامت بها الوزارة واهمها اختيار عدد كبير من ضباط وصف ضباط وأفراد من أصحاب الخبرة والكفاءة واغلبهم من المنشقين واخضاعهم لدورة تدريب وتأهيل بالتنسيق مع الجانب التركي، والعمل على توزيع الرتب العسكرية حسب الاقدمية والاستحقاق للضباط المنشقين، وتزويد مراكز الشرطة بسيارات خدمة من أنواع واحجام مختلفة.

وأضاف الى أن العمل لم يقتصر فقط على الشبان بل اتسع ليشمل العنصر النسائي من اجل تفعيل دور المرأة وتعزيز مكانتها في المجتمع وأهمية وجودها الأمني وخاصة في التفتيش والسجون ففي الشهر الماضي تم الإعلان عن دورة جديدة خاصة بالعنصر النسائي ضمن صفوف جهاز الشرطة وقوى الأمن العام ليبلغ عدد المتقدمات للدورة /204/ امرأة.

كما وعد وزير الداخلية محي الدين هرموش بمزيد من الإعمال التي من شأنها أن تعزز الأمن والأمان وتعمل على حماية الأرواح والممتلكات العامة والخاصة وإرساء دعائم الاستقرار في المناطق المحررة.

الدائرة الإعلامية في الحكومة السورية المؤقتة

أخبار متعلقة