مجلس التعليم العالي يقر جملة من القرارات التي ترفع من مستوى التعليم العالي وتخدم الطلبة في المناطق المحررة

أقام مجلس التعليم العالي في الحكومة السورية المؤقتة جلسته الثامنة برئاسة الدكتور "عماد برق" رئيس المجلس، وبحضور السادة أعضاء مجلس التعليم العالي في المناطق المحررة.  

وناقش الحضور مجموعة من القضايا المرتبطة بالتعليم العالي في الشمال السوري، وتم عرض أعمال الجلسة وفق جدول أعمالها، وبعد التداول والمناقشة أقر مجلس التعليم العالي جملة من القرارات التي ترفع من مستوى التعليم العالي و تخدم طلابنا، منها: افتتاح عدد من الكليات في جامعة الشام الخاصة في منطقة أعزاز، وجامعة باشاك شهير الخاصة في مدينة الباب، وجامعة الزهراء الخاصة في مدينة جرابلس ، بالإضافة إلى اتخاذ قرارات خاصة بتعادل الشهادات الصادرة من الجامعات المعتمدة في مجلس التعليم العالي ما يساعد الطلبة في متابعة دراستهم العليا في الجامعات المعتمدة في مجلس التعليم العالي.

كما تطرق الاجتماع إلى مناقشة أوضاع الطلبة المنقطعين للوصول إلى أفضل السبل لمتابعة دراستهم وتخرجهم كي يتسنى لهم الانضمام لسوق العمل وخدمة المجتمع بأسرع وقت.

وختم الاجتماع أعماله بالتأكيد على ضرورة العمل الجاد لرفع سوية التعليم العالي في المناطق المحررة.

الدائرة الإعلامية في الحكومة السورية المؤقتة

أخبار متعلقة